يواصل الثنائي الدولي رامي بن سبعيني وكذا يوسف عطال قضاء بعض الأيام المسروقة من تربصات فرقهم في الاستجمام واخذ قسط من الراحة بعد موسم شاق عرف تألقهما مع نادييهما ران ونيس الفرنسيان وانهاياه بالتتويج بلقب كأس افريقيا مع المنتخب الوطني حيث توجها بعد زواج شقيق عطال نحو مراكش المغربية وقد التقيا الكثير من الجماهير المغربية والتي تعرفت عليهما بسرعة البرق الأمر الذي جعلهما يجدان صعوبة كبيرة في الولوج إلى مسبح الفندق.

ينتظران جديدهما بفارغ الصبر

هذا ويأمل الثنائي في كسب عروض جيدة ينتقلان بفضلهما الى فرق اكبر وافضل حيث يأملان في أن يقتنع فريقيهما بالعروض التي تسمح لهما باللعب في دوريات افضل خاصة وأن الجمهور الرياضي الجزائري ينتظر رحيلهما عن الدوري الفرنسي.

الجمهور يتخوف من قبولهما لعروض الخليج

من جهته يتخوف الأنصار من إمكانية قبول الثنائي للعروض الخليجية والتي تحصل عليها الثنائي مؤخرا من قطر والامارات وهو ما جعل التخوف من إمكانية قبول نواديهما لهذه العروض المغرية والتي قد تؤثر في مشوارهما الكروي.

هشام رماش