شددت على ضرورة ضمان نزاهة الإستحقاق وشفافيته

دعا بصالح عبد الحفيظ، رئيس التنسيقية الوطنية للمجتمع المدني، الجزائريين إلى المشاركة بقوة في الإنتخابات الرئاسية المقبلة.

أوضح المتدخل خلال الملتقى الجهوي التشاوري حول الإنتخابات الرئاسية الذي نظمته التنسيقية بدار الثقافة محمد العيد آل خليفة بعاصمة الأوراس باتنة تحت شعار (من أجل جمهورية حديثة .. معا نحو انتخابات نزيهة) بأن مطلب التنسيقية الوطنية للمجتمع المدني هو الأمن والإستقرار للبلاد، وأن يتوجه الشعب الجزائري يوم 12 ديسمبر المقبل لينتخب بكل حرية ونزاهة ويختار من يريده ومن يراه كفؤا.

وتطرق ذات المتحدث خلال اللقاء إلى أهمية هذا الموعد المصيري الذي ستعود فيه الكلمة الأولى والأخيرة للشعب عبر صندوق الإقتراع.