إيداع الناشط إبراهيم لعلامي الحبس

التمس ممثل النيابة لدى محكمة وهران أول أمس 18 شهرا سجنا نافذا و100 ألف دج غرامة ضد الفنان الكاريكاتوري عبد الحميد أمين المعروف بـ” نيم” بتهم إهانة هيئة نظامية والإساءة لرئيس الدولة ورسوم من شأنها المساس بالأمن القومي.

هذا وتقرر وضع القضية في المداولة لتاريخ 11 ديسمبر الجاري، أي عشية الاستحقاق الرئاسي.

للتذكير قامت مصالح الأمن بتوقيف الفنان في مقر عمله وحجز كل الرسوم المنجزة وعتاد الإعلام الآلي في 26 نوفمبر الماضي، قبل تقديمه لوكيل الجمهورية لدى محكمة وهران في الـ 28 من نفس الشهر وإيداعه رهن الحبس المؤقت على خلفية رسوماته الممثلة لشخصيات عمومية ويعبر من خلالها عن مطالب الحراك المتمثلة في رفض تنظيم انتخابات في ظل رفض الشعب.

من جهة أخرى نطقت محكمة برج بوعريريج، أول أمس بالحكم في حق الناشط في الحراك الشعبي إبراهيم لعلامي، حيث أدانته بـ 50 ألف دينار غرامة نافذة، مع إصدار أمر بالإيداع في حقه باعتباره متابع بقضيتين على مستوى التحقيق.

وكانت النيابة العامة بنفس المحكمة قد أمرت قبل 15 يوما بإيداع المعني الحبس المؤقت بعد اعتقاله الشهر الماضي خلال وقفة احتجاجية بدائرة الجعافرة، وتجمع العشرات من المواطنين أمام المحكمة عشية أول أمس لمساندة لعلامي، مرددين شعارات مساندة للحراك الشعبي.

هشام عمراوي