شباب قسنطينة

كعادة النادي الرياضي القسنطيني مع لقاءات الجولة الاولى من البطولة فالانطلاقة دائما ما تكون سيئة وهو ما تحقق اول امس في بشار حيث عاد انصار الفريق خائبين بعد ان تعرض لاعبوهم الى هزيمة امام شبيبة الساورة بواقع هدف دون رد وهو ما جعل الكل يتأسف للخسارة التي كان يمكن تجاوزها لو عرف الفريق كيف يدافع بالشكل اللازم ويستغل بعض اخطاء المنافس وبهذا سينتظر الفريق الى الجولة الثانية من اجل بحث تحصيل اولى نقاط الفريق هذا الموسم.

لافان يصر على تصحيح الأخطاء سريعا قبل موقعة سوسطارة

في السياق ذاته يسعى الطاقم الفني الى تصحيح الاخطاء التي وقع فيها اللاعبون لاسيما من جانب الرقابة اللصيقة للاعبي المنافس وكذا الخروج السريع بالكرة لاسيما وان الثنائيات غابت طيلة اطوار المقابلة وهو ما اثر في النتيجة النهائية للمقابلة والتي كانت عكس التمنيات يذكر ان الفريق سيدخل في الامور الجدية منذ اليوم لاسيما وان لقاء سوسطارة على الابواب والتشكيلة مطالبة بالانتفاض لتحقيق اولى نقاط الموسم .

مردود طراوري محير ولافان يبحث عن بديل اخر

هذا وبالرغم من توفر الفريق على عدة عناصر تنشط في الرواق الايسر تم ضمها هذا الموسم الا ان المدرب لم يجد بعد اللاعب البديل لصالحي المصاب والذي يرتقب عودته منتصف الاسبوع حيث وحسب المعلومات فالكوتش لافان لم يكن راض بتاتا عن مردود اللاعب طراوري وهو ما قد يجعل الكوتش يفكر في الاستنجاد ببدبودة رغم قلة الجاهزية البدنية يذكر ان لقاء سوسطارة سيكون فرصة لتعويض السنافر خيبة الموسم الماضي.

هشام رماش