النيابة العامة تستجيب لطلب كبار المحامين

وافقت النيابة العامة السودانية على التحقيق مع الرئيس المعزول عمر البشير بشأن اتهامه بالانقلاب على الحكومة عام 1989.

تأتي موافقة النيابة على فتح تحقيق مع الرئيس المخلوع، في أعقاب قيام هيئة من كبار المحامين السودانيين على رأسهم علي محمود حسنين، كمال الجزولي، محمد الحافظ، بتقديم دعوى إلى النائب العام ضد تنظيم “الإخوان” الذي كان يسمى نفسه “الجبهة القومية الإسلامية” بتهمة الانقلاب على الشرعية، وتقويض النظام الدستوري وحلّ المؤسسات والنقابات في الدولة.

هذا وأوضح القانوني علي محمود حسنين، أنهم طلبوا في العريضة فتح بلاغ جنائي تحت طائلة المادة 96 من قانون العقوبات السوداني ضد عمر البشير وكافة رموز المشاركين في الانقلاب سنة 1989.

وقال حسنين، ان النائب العام قبل عريضة الدعوى وأحالها إلى وكيل نيابة جنايات الخرطوم شمال للتحقيق فيها، وهي دائرة الاختصاص التي تقع فيها القيادة العامة للجيش السوداني التي تحرك منها البشير لقيادة الانقلاب في 30 جوان سنة 1989.

ق.وسام