تفاديا لحرمانهم من دخول العاصمة بفعل الحواجز الأمنية الكثيرة التي نصبت على مداخل الأخيرة أمس، أقدم عشرات الشباب القادمين من مناطق وولايات مجاورة للعاصمة، على المبيت في العراء ليلة أول أمس كما يظهر في الصورة بحوزتنا، من أجل المشاركة في المسيرة 37 المليونية للفاتح من نوفمبر.