يسعى  منتخب البنين الى تدارك الهزيمة الأخيرة أمام الالمنتخب الوطني الجزائري وتسجيل فوز تاريخي عشية اليوم هو الأول على حساب الجزائر التي تمتلك أفضلية تاريخية بعدما حققت 7 انتصارات وتعادلين في الـ9 مواجهات التي تقابل فيها المنتخبين منذ نشأتهما.

وسيستغل المدرب الفرنسي دوسيير لعب فريقه فوق ميدانه وأمام جمهوره، لتحفيز اشباله على تحقيق الفوز الذي سيمكنهم من مزاحمة “الخضر” في الصدارة وتقريب حظوظ رفاق اللاعب ستيفان سيسينيون من التأهل للنهائيات القارية.

ويدرك المدرب دوسيير جيدا أهمية النقاط الثلاث التي ستكون مضاعفة بالنسبة لمنتخب البنين، باعتبار أن الانهزام أمام الجزائر، اذا تزامن مع فوز احد الفريقين في المقابلة الاخرى التي تجمع بين غامبيا والطوغو، سيكلفه التنازل عن المركز الثاني بعد ان كان يتنافس على الصدارة.