تنديدا بتجاهل الوصاية للمشاكل التي يتخبط فيها قطاع البحث العلمي

قررت النقابة الوطنية للباحثين، تنظيم وقفة إحتجاجية الإثنين المقبل، أمام مقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، تنديدا بتجاهل الطاهر حجار، للمشاكل الكثيرة والكبيرة التي يتخبط فيها مجال البحث العلي في البلاد.

أوضحت النقابة ذاتها في بيان لها أمس تحوز “السلام” على نسخة منه، أن هذا الحراك المرتقب الأسبوع المقبل، سيكون فرصة لتجديد مطالبة الوصاية بإدماج الباحثين الدائمين في الوظيفة العمومية، ومراجعة سلم الأجور، بالإضافة إلى تسوية مشكلة الرتب الآيلة للزوال عن طريق تمكين الباحثين المعنيين من التسجيل في الدراسات العليا، كما سيرافع المحتجون بالمناسبة لتخصيص حصة سكنية للباحثين الدائمين في إطار برنامج رئيس الجمهورية، وتجسيد حصة 550 سكنا التي أعلن عنها الوزير الأول سنة 2013 لصالح هذه الفئة.

رضا.ك