جمعية عين مليلة

لا تزال الامور تراوح مكانها في بيت جمعية عين مليلة حيث ينتظر الجميع جديد رجال الاعمال والذين لحد كتابة هذه الاسطر لم يظهر اي واحد منهم من اجل تقديم يد العون لتحقيق الافضل على الاقل في قادم المراحل يذكر ان اللاعبين لا يزالوا في انتظار اتصال من طرف القائمين على الفريق من اجل توضيح الرؤيا خاصة وان جلهم يريد معرفة مصيره سواء بالبقاء او الرحيل خاصة وان الكل يريد الفصل النهائي من اجل التفرغ لعطلتهم الصيفية.

الطاقم الإداري لا يريد العودة من دون ضمانات

هذا ويرغب المسؤولون في الحصول على ضمانات من طرف والي الولاية حيث وحسب المعلومات فان الطاقم المسير ستكون له فرصة ملاقاة الوالي من اجل التطرق الى الكثير من القضايا التي تخص النادي خاصة وان الوعود التي تم منحها سابقا لم يصل اليها النادي بما انهم عملوا بنظام الاقتراض من اجل تحفيز الكتيبة في اللقاءات الاخيرة وبالتالي فالرغبة كبيرة في الحصول على امور ايجابية من خلال الاجتماع الذي سيتم عقده بعد العيد.

 الادارة تعمل في صمت ولكن

في السياق ذاتها وبالرغم من كون اصرارها على التهديد بالرحيل وترك الفريق في حال عدم وجود اي جديد بخصوص التمويل المالي من طرف السلطات الولائية او حتى رجال الاعمال الا انها تواصلت مع عديد العناصر بخصوص الميركاتو الصيفي حيث وحسب معلوماتنا فالرئيس بن صيد جس نبض بعض اللاعبين في صورة قتال مدافع اتحاد البليدة وكذا ديلاهي من فريق تاجنانت وحتى عايشي وبلمختار من شباب قسنطينة.

هشام رماش