أعلن رئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم عبد الحكيم الشلماني عن رفع الحظر الامني عن الملاعب الليبية المفروض عليها منذ أكثر من سبع سنوات وذلك بعد قرار لجنة الطواري بالكونفدرالية الافريقية لكرة القدم (الكاف).
حيث قال الشلماني في تصريح بثه الاتحاد الليبي لكرة القدم على صفحته على” فايسبوك: ” ان بعض الملاعب تستوجب ادخال بعض التحسينات الخفيفة وانه سيتم التنسيق مع المصالح المعنية لإنجاز ما طالب به فريق التفقد.
وجاء قرار رفع الحجر بعد جولة قام بها وفد من الهيئة الافريقية في ليبيا منذ اسبوعين واطلع عن كثب عن الجوانب الامنية وعلى الملاعب ومعاينة الفنادق بالمدينة، قبل أن يختمها بعقد اجتماع خاص بالجانب الأمني مع ممثلين عن وزارة الداخلية ومسؤولي جهاز الأمن في ليبيا.
ويذكر ان الكاف قررت حظرا على الملاعب الليبية منذ صيف العام 2014، بسبب الأوضاع الأمنية.
وخاضت الأندية الليبية والمنتخبات الوطنية مبارياتها في السنوات الماضية خارج ليبيا، بين مصر وتونس والجزائر والمغرب.
وتبعا لهذا القرار قال الشلماني : “ان مباراة الجولة الخامسة من تصفيات كاس امم افريقيا 2021 بين ليبيا وتونس ستقام بملعب بنينا ببنغازي شرط اعداد خطة امنية محكمة”.
ويذكر ان الملعب الذي يحمل اسم ملعب شهداء بنينا ( كان يطلق عليه سابقا ملعب هوغو تشافيز ).
يوجد في إحدى ضواحي بنغازي في ليبيا، ويتسع لأحد عشر ألف متفرج وتم افتتاحه لاحتضان المقابلات في مارس 2009 .