قدّم الاتحاد التونسي لكرة القدم، تظلماً لنظيره الإفريقي، يطلب من خلاله فرض عقوبة على الحكم الحزائري مهدي عبيد، على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة بطل مصر الاهلي امام ضيفه الترجي التونسي (3-1)، على ملعب “برج العرب” في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا.

واستند الاتحاد التونسي في شكواه التي تطالب بإيقاف المهاجم المغربي وليد أزارو لاعب الأهلي المصري، إلى ما وصفه في مراسلته بـ”الأخطاء المؤثرة التي ارتكبها الحكم الجزائري في النهائي الإفريقي، فضلاً على تحايل المهاجم المغربي على قوانين اللعبة من خلال حادثة تمزيقه لقميصه”.

وكانت لجنة الطوارئ التابعة للاتحاد التونسي لكرة القدم عقدت اجتماعاً عاجلاً، السبت، لمناقشة ما اعتبرته “مظلمة صارخة” تعرض لها ممثل كرة القدم التونسية في ذهاب نهائي أقوى البطولات الإفريقية الذي شهد اعتراضات كبيرة من جانب الضيوف، ضد قرارات عبيد خاصة بعدما احتسب 3 ركلات جزاء منها اثنتان لأصحاب الأرض.

وأثار الكلاسيكو الأفريقي موجة من الغضب لدى جماهير الترجي التونسي التي هاجمت الحكم الجزائري بألفاظ قوية، متوعدة في ذات الوقت، الأهلي المصري بمعاملة سيئة للغاية لدى وصوله تونس، من أجل خوض مباراة العودة بـ “ملعب رادس” الجمعة المقبل 9 نوفمبر، لحسم هوية الفريق المتوج باللقب، والذي سيحصل على بطاقة العبور إلى كأس العالم للأندية في الإمارات نهاية العام الحالي.

رؤوف.ح