المعنيون بـ 400 سكن عمومي إيجاري

سيعلن الأسبوع المقبل عن قائمة المستفيدين من 400 وحدة سكنية من صيغة العمومي الإيجاري التي ستمنح مناصفة لطالبي هذه الصيغة السكنية لكل من سكان بلديتي الصومعة (شرق البليدة) وبني مراد (شمالا)، حسب والي الولاية، يوسف شرفة.

وأوضح شرفة أن مصالح بلدية الصومعة ستفرج الأسبوع المقبل عن قائمة المستفيدين من 200 وحدة سكنية واقعة بحي الصفصاف بأعالي مدينة مفتاح (أقصى شرق الولاية) وهو القطب الحضري الجديد الذي يحصي 15000 وحدة سكنية على أن يفتح بعدها باب ايداع الطعون.

ومن جهتهم، سيكون طالبو السكن الإجتماعي ببلدية بني مراد الأسبوع المقبل على موعد مع نشر القائمة الاسمية للمستفيدين من 200 وحدة سكنية من صيغة العمومي الإيجاري الواقعة بنفس القطب الحضري وهي الحصة التي اعتبرها سكان البلدية ب”الجد قليلة” مقارنة بعدد طلبات السكن التي تجاوزت الـ 6000 طلب، يقول رئيس البلدية، بن عمر بدراني.

وأضاف بدراني أن آخر حصة سكنية من هذه الصيغة استفادت منها البلدية كانت سنة 2014، بالرغم من إنجاز مشاريع سكنية على ترابها إلا أنها منحت لطالبي السكن من بلديات أخرى.

وفي إطار الجهود التي تقوم بها مصالح الولاية لتغطية الطلبات الكثيرة على هذه الصيغة السكنية، كشف المسؤول التنفيذي الأول بالولاية عن تسجيل حصة سكنية جديدة تضم 500 وحدة سكنية من صيغة العمومي الإيجاري سيتم بعث أشغالها بمجرد إيجاد الوعاء العقاري الذي يبقى العائق الوحيد الذي يرهن إنجاز العديد من المشاريع السكنية بالولاية.

عمر ب