اكتشاف ورشة سرية لصناعة البارود وتوقيف 3 أشخاص بنفس الولاية

ألقت مصالح الأمن بولاية باتنة، في عمليات متفرقة القبض على 5 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 19 و30 سنة وحجزت كمية من الأقراص المهلوسة.

العمليات التّي نفذتها مصالح كل من فرقة مكافحة الإتجار غير المشروع بالمخدرات، بأمن دائرة عين جاسر، والأمن الحضري الثالث بباتنة، مكنت من حجز كمية من الأقراص المهلوسة قدرت بـ 245 قرصا من عدة أنواع “بريقابلين 150 و50 ملغ، نوفازين 25 ملغ، كلوراكسان 10 ملغ، باركيديل وجاباتركس 300 ملغ”، إلى جانب توقيف 5 أشخاص.

وبعد الإنتهاء من إجراءات التحقيق تم إنجاز ملفات جزائية ضد المعنيين وتقديمهم أمام الجهات القضائية المختصة.

 تمكنت مصالح أمن دائرة آشمول بأمن ولاية باتنة، من اكتشاف ورشة سرية لصناعة مادة البارود، وأوقفت 3 أشخاص من عائلة واحدة لتورطهم في المتاجرة غير الشرعية بهذه المادة فضلا عن الخراطيش، وعدم التبليغ عن تعرض شخص إلى حروق نتيجة انفجار مادة البارود، وعدم تقديم يد المساعدة لشخص آخر في حالة خطر جسدي وتعريضه إلى الهلاك وطمس آثار وموقع الحريق ومحاولة تدليس التحقيق وتغيير مساره والتستر على حيثيات موقع حادثة والتبليغ الكاذب .

عملية كشف هذه الورشة، جاءت بعد التحقيق في قضية شخص يبلغ من العمر 23 سنة وافته المنية متأثرا بجروح بليغة بالمستشفى الجامعي بباتنة، أين تبين تورط 3 أفراد من عائلة واحدة ينحدرون من ولاية بسكرة في مقتله، وباستصدار إذن بالتفتيش وتمديد الاختصاص تم كشف ورشة لصناعة البارود بزريبة الوادي بولاية بسكرة، حيث تم استرجاع عدة خراطيش خاصة ببنادق الصيد والمواد المستعملة لصناعة البارود لغرض المتاجرة منها مادة “البوتاس لانقري” وملح يودي وفحم مهيأ لصناعة مادة البارود، فضلا عن آلة لصنع الكبسولات.

هذا وأسفرت العملية عن تحويل الموقوفين الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و50 سنة، وكذا المحجوزات إلى مقر الأمن لاستكمال الإجراءات الجزائية اللازمة وفتح تحقيق في القضية قبل تقديمهما أمام الجهة القضائية بإقليم الاختصاص.

هاجر.ر