حجز بنادق أجنبية الصنع و1274 خرطوشة

أطاحت فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بباتنة بعنصرين من شبكة مختصة في المتاجرة بالأسلحة والذخيرة من الصنف الخامس، كما حجزت ثلاث بنادق صيد وكمية معتبرة من الذخيرة المملوءة.

تفاصيل القضية تعود إلى معلومات وردت إلى أفراد الفصيلة مفادها وجود أشخاص يقومون بنقل بنادق صيد على متن سيارة نفعية قصد بيعها لأحد الأشخاص ببلدية الشمرة، وبالتأكّد من صحة المعلومات تم إعداد خطة محكمة أفضت إلى تحديد هوية الشخص المتكفل بعملية النقل والبيع وتوقيفه على مستوى بلدية بولهليلات، وبعد تفتيش المركبة تفتيشا دقيقا تم العثور بمحرّكها على ثلاث بنادق صيد أجنبية الصنع بالإضافة إلى مبلغ مالي يقدر بحوالي 110000 دينار.

وبينت التحقيقات أن المحجوزات كانت موجهة نحو بلدية الشمرة لغرض بيعها للمشتبه فيه الثاني المسمى “ش.ز”، الأخير تم إلقاء القبض عليه بعد وضع خطة محكمة واستدراجه للحضور إلى النقطة المتفق عليها لشراء الأسلحة، كما أسفرت عملية تفتيش مسكنه عن حجز كمية من الخراطيش قدر عددها بـ1274 خرطوشة مملوءة.

بعد إستكمال التّحقيق تمّ عرض الموقوفين على وكيل الجمهورية الذي أمر بتحويلهم إلى قاضي التحقيق بتهمة التهريب والمتاجرة بالأسلحة والذخيرة والذي أمر بإيداعهما الحبس المؤقّت إلى غاية استكمال التحقيق القضائي.

مهمائي.أ