استهدفت شركة خاصة تقوم بتركيب المعدات الطبية بمصالح “كوفيد-19” في المستشفيات

تمكنت عناصر الفرقة الجنائية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية خنشلة، من الإطاحة بجمعية أشرار استهدفت سرقة المعدات الخاصة بالترصيص الصحي، الخاص بتركيب المعدات الطبية لمصلحة الوقاية من وباء كورونا بالمؤسسات الإستشفائية المتواجدة بولاية خنشلة.

حيثيات القضية تعود للشكوى التي تقدم بها الضحية عامل بإحدى الشركات الخاصة بالمعدات الطبية الكائنة بغرب البلاد، الى الفرقة الجنائية بأمن ولاية خنشلة بخصوص تعرضه للسرقة بالكسر من داخل مركبته من قبل مجهولين، الجرم استهدف مجموعة من المعدات الخاصة بالترصيص الصحي متمثلة في مطرقة كهربائية من نوع بوش كبيرة الحجم، داخل حقيبة خاصة بها مع جميع لواحقها، آلة ثقب كهربائية صغيرة الحجم من نوع كروان داخل حقيبتها الخاصة، آلة قطع كهربائية كبيرة الحجم من نوع كورمان، آلة قطع صغيرة الحجم من نوع بوش، حقيبتين خاصتين بمضخات ميكانيكية نوع هيلتي، حقيبة كبيرة خاصة بالمفاتيح، هاتف نقال، مبلغ مالي يقدر بـ 1500 دج، المعدات السالفة الذكر كان سيتم استعمالها لغرض تركيب المعدات الطبية لمصلحة الوقاية من وباء كورونا بالمؤسسة الاستشفائية المتواجدة بالولاية، على اثرها تنقل عناصر الفرقة الجنائية رفقة عناصر تحقيق الشخصية لمكان وقوع الجرم، بعد إجراء المعاينة الميدانية والتقنية، تم تحديد هوية المشتبه فيهم في ظرف وجيز، في ذات اليوم، من خلال التعرف على بصمة الخاصة به بالإستعانة بجهاز نظام التعرف الآلي على البصمات AFIS وبعد استغلال نتائج البحث الجنائي للبصمة المرفوعة من مسرح الجريمة، تم تحديد هوية المشتبه فيهم، وبموجب اذن بالتفتيش لمسكن الفاعلين صادر عن الجهات القضائية بخنشلة كللت العملية باسترجاع كافة المسروقات. بعد استكمال إجراءات التحقيق تم تقديم المشتبه فيهم امام وكيل الجمهورية لدى محكمة خنشلة الذي احال الملف وأطراف القضية امام قاضي التحقيق الذي امر بإيداع المشتبه فيه الرئيسي مع وضع البقية تحت اجراءات الرقابة القضائية عن تهمة جناية تكوين جمعية اشرار لغرض الاعداد لارتكاب جناية السرقة المقترنة بظروف الليل، التعدد  استحضار مركبة لتسهيل هروبهم ، جنحة التحطيم العمدي لملك الغير، إخفاء أشياء مسروقة. 

  • توقيف شخص خطير محل عدة أوامر قضائية

تمكنت عناصر التشكيل الليلي بأمن ولاية خنشلة، من توقيف شخص خطير في العقد الرابع من العمر محل عدة أوامر قضائية ومبحوث عليه من قبل الجهات القضائية.

حيثيات القضية تعود بعد توقيف شخص مبحوث عنه قادم من بلدية بابار، كان على متن مركبة من نوع بيجو برتنار، أين تم الترصد له بمدخل بلدية انسيغة. وبعد المراقبة تبين انه الشخص المعني ليتم توقيفه وتحويله الى مكتب المناوبة المركزية، المشتبه فيه بعد التحقيق معه تبين انه محل عدة أوامر قضائية، مدان بعامين حبسا نافذا عن تهمة الاختطاف، وبعد استكمال إجراءات التحقيق تم تقديم المشتبه فيه أمام الجهات القضائية بخنشلة.

نوي سعادي