حجز أزيد من 29 ألف كبسولة دواء ذات خصائص مؤثرة عقليا في قسنطينة

أطاحت مصالح الشرطة القضائية لأمن دائرة دلس شرق بومرداس، بعصابة إجرامية تضم 4 عناصر وحجزت قرابة 3400 قرص مهلوس موجهة للترويج بمحطة حافلات عبر مختلف مدن الولاية.

هذا وحجزت نفس الفرقة الأمنية، بعدما أوقفت عناصر هذه العصابة إثر استغلال معلومات مؤكدة، غلافا ماليا يقدر بـ 320.000 دج وهواتف نقالة، ومركبة كانت تستعمل في ترويج وتسويق هذه السموم.

وبعد تحويل عناصر هذه المجموعة الإجرامية إلى المصلحة الأمنية المعنية لاستكمال التحقيق واتخاذ جميع الإجراءات القانونية ضدهم، قدموا أمام الجهات القضائية المختصة للفصل في التهم الموجهة إليهم.

من جهتهم تمكن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية قسنطينة، من حجز ما لا يقل عن 29 ألف و160 كبسولة دواء ذات خصائص مؤثرة عقليا مع توقيف شخصين، وهي العملية التي تعود حيثياتها إلى الاشتباه في مركبة نفعية كانت مركونة أمام أحد المستودعات بمدينة قسنطينة، حيث تم العثور عند تفتيشها على ما مجموعه 15 ألف و360 قرص دواء ذات خصائص مؤثرة عقليا، وبإذن من السلطة المختصة تم تفتيش كل من المسكن والمستودع المحاذيين لمكان ركن المركبة حيث تم العثور على 13 ألف و800 كبسولة أخرى من نفس الأدوية، وبتواصل التحريات والأبحاث المعمقة التي باشرتها الفرقة الاقتصادية والمالية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية، تم تحديد هوية المشتبه فيه الرئيسي الذي قام باستئجار المستودع بحجة استغلاله في تخزين الألبسة ليتم توقيفه، هو وشريكه الذي تبين أنه محل حكم قضائي عن قضية سرقة بالعنف، مع حجز مركبتين كانتا تستخدمان في نشاط الترويج.

وبعد الانتهاء من مجريات التحقيق تم تقديم المشتبه فيهما أمام النيابة المحلية.

عامر شتواني / هشام.ص