حجز 1000 خرطوشة عيار 12 ملم من صنع أجنبي وإيداع أفرادها الحبس المؤقت

 تمكنت مصالح الأمن الحضري بالبرواقية في ولاية المدية، من وضع حد لنشاط شبكة إجرامية تتاجر في الذخيرة الحية بطريقة غير شرعية، وحجز كمية معتبرة من الخراطيش.

تعود وقائع هذه العملية التي تأتي في إطار المخطط الأمني المعتمد من طرف مصالح أمن ولاية المدية الرامي إلى محاربة الجريمة بشتى أشكالها، خاصة في ظل الظروف الحالية التي تعيشها البلاد على خلفية تفشي فيروس “كورونا”، إلى نهاية الأسبوع الماضي، عند ورود معلومات إلى ذات الجهات الأمنية تفيد بتواجد أشخاص مشتبه فيهم يستغلون الظرف الصحي الإستثنائي الذي تمر به بلادنا على غرار جل دول العالم، للقيام بالمتاجرة في الذخيرة الحية على مستوى مدينة البرواقية وبعض البلديات المجاورة، وعلى الفور باشرت عناصر الضبطية عمليات البحث والتحري التي أسفرت عن التعرف على هوية المشتبه فيهم الثلاثة الذين تتراوح أعمارهم ما بين 40 و54 سنة، وتم وضع خطة أمنية محكمة مع القيام بتتبعهم والترصد لهم إلى غاية توقيفهم، وبعد تفتيشهم تم العثور بحوزتهم على كيس بلاستيكي بداخله 1000 خرطوشة عيار 12 ملم من صنع أجنبي.

وعلى ضوء ما سبق ذكره، تم تقديم الموقوفين أمام العدالة التي أصدرت في حقهم أمرا بإيداعهم الحبس المؤقت بتهمة حمل ونقل ذخيرة من الصنف الخامس بدون رخصة من السلطة المؤهلة قانونا.

عماد هراد