في عمليتين متفرقتين أسفرتا عن حجز أزيد من نصف كلغ من الكيف المعالج

تمكنت كل من فرقة البحث والتدخل “BRI“، والفرقة المتنقلة للشرطة القضائية، بالما بأمن ولاية قسنطينة، في قضيتين منفصلتين من توقيف 3 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 23 و40 متورطون في ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.

القضية الأولى عالجتها فرقة البحث والتدخل “BRI”، وجاءت إثر معلومات مفادها قيام شخص ينحدر من مدينة عين عبيد بترويج المخدرات، ليتم وضع خطة مهنية محكمة أثمرت توقيف مركبة من نوع “رونو 19” على مستوى محور الدوران مدخل بلدية عين عبيد على متنها مشتبه فيهما، وبإخضاعهما مع المركبة لعملية التفتيش القانونية تم ضبط كمية من المخدرات قدرت بـ 242 غ ليتم تحويلهما رفقة المحجوزات إلى مقر الفرقة لاستكمال كافة الإجراءات.

أما القضية الثانية عالجتها الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بالما، على إثر معلومات تفيد بقيام أحد الأشخاص بترويج المخدرات في إحدى عمارات حي فضيلة سعدان، وعليه تم تكثيف الأبحاث والتحريات مع رصد تحركات المشتبه فيه لتتم مداهمة مسكنه بعد تطويق المكان بدعم من فرقة الأنياب (الكلب المدرب) وتوقيف المعنيين وبتفتيش المسكن تم حجز صفيحتين من المخدرات وزنهما 160 غ، 11 قطعة مخدرات (47 غ) و177 كبسولة من الأدوية والمؤثرات العقلية وسلاح أبيض محظور، فضلا عن مبلغ مالي يرجح أنه من عائدات الترويج، ليتم تحويل المشتبه فيه رفقة المحجوزات إلى مقر الفرقة لاستكمال كافة الإجراءات.

العمليتان المنفصلتان قادتهما فرقة البحث والتدخل والفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بالما، مكنتا من حجز 449 غ من المخدرات، 177 قرصا من الأدوية والمؤثرات العقلية، مركبة من نوع “رونو 19″، أسلحة بيضاء محظورة ومبلغ مالي.

وبعد الانتهاء من إنجاز ملف إجراءات جزائية في حق المعنيين تم تقديمهم أمام النيابة المحلية.

عصام.ش