في وقت أعلنت التنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الإبتدائي، عن تعليق إضرابها “مؤقتا”، وإلتحاق كل المعلمين في هذا الطور بأقسامهم، عرفت أمس بعض الإبتدائيات عبر الوطن تغيب أساتذة، فهل إلى هذا الحد بلغ إستهتار المعلم وعدم مبالاته بمصير تلامذته ومستقبلهم .. !