جمعية عين مليلة

ينتظر عشاق جمعية عين مليلة تدخل السلطات المحلية بفارغ الصبر كيف لا ومصير النادي متعلق بعديد القرارات التي سيتخذها الوالي هذا الاسبوع خاصة وان الكثير من المؤشرات توحي بامكانية تواصله مع مسؤولي الجمعية وذلك لمباحثة ما يمكن منحه للفريق للتنفس قليلا خاصة وان لاعبي الموسم الماضي لا يزالوا يدينون ببعض الاجور الشهرية كما ان الموسم الجديد على الابواب وبالتالي فتدخل السلطات يبقى ضروريا لوضع النادي في السكة الصحيحة.

بعض العناصر تنتظر معرفة مصيرها من أجل قضاء العطلة

في السياق ذاته لا تزال بعض العناصر تنتظر الفصل في مصيرها خاصة وان لها الكثير من العروض وتريد الاسراع في اتخاذ الخطوة من اجل الركون الى الراحة والخروج مؤقتا من الحالة التي يتواجدون فيها خاصة وان الموسم كان صعبا وشاقا هذا ولعل ابرز اللاعبين المطلوبين بقوة نجد طيايبة وزياد و اللذان يصر مسؤولو ” لاصام ” على الاحتفاظ بهما خاصة وان ارتباطهما بالفريق يجعلهما مقيدان بعقد مع الجمعية.

ايت جودي : ” الأمور لا تبشر بالخير وعلى السلطات التدخل لحل أزمة الفريق المالية

هذا واكد المدرب عز الدين ايت جودي انه لم يفصل بعد في مصيره حيث اكد يقول : ” اعتقد ان الفريق يعيش حالة صعبة من الناحية المالية وتواصل العمل في هذا الجو لن يجدي نفعا خاصة وان الامكانات غائبة والفريق لن يقدر على ضبط موسمه بشكل جيد مثلما نريد جميعا وبالتالي فما على القائمين سوى البحث عن حلول تمكن النادي من تحقيق المبتغى المنشود خاصة وان الكثير من المعطيات لن تخدم الفريق مع مرور الوقت”.

هشام رماش