نجم مقرة

دخلت إدارة نجم مقرة في حالة استنفار قصوى بعد تجديد اللاعبين لتهديداتهم باللجوء إلى لجنة المنازعات للحصول على مستحقاتهم المالية العالقة ومعها ورقة التسريح حيث طلب المناجير العام للفريق عزوز مقيرش من العناصر التي وجهت إعذارات أخرى للإدارة عن طريق محضر قضائي بالتريث وانتظار عودة الرئيس بن ناصر من مصر لإيجاد أرضية تفاهم حول مجمل المطالب والانشغالات.

الأنصار يطالبون بتصحيح الوضعية وإيجاد حلول لتأدية موسم مميز

وفي خضم هذه التفاعلات عبر الأنصار عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن تخوفهم من تعرض النجم إلى هجرة جماعية للركائز معتبرين إصرار عدد من اللاعبين على الرحيل أولى المؤشرات لحدوث أزمة داخلية داخل بيت النادي حيث طالبوا بضرورة الفصل معهم من اجل تحقيق المبتغى لاسيما وان تطلعات الجميع تبقى النجاح في اول موسم للنادي في حظيرة الكبار خاصة وان الكل يعي صعوبة التحدي المنتظر.

عباس ينفي تواصله مع لاعبي مقرة

 وفي ذات السياق وجهت بعض الأطراف أصابع الاتهام للمدرب السابق عزيز عباس بتحويل وجهة مجموعة من اللاعبين نحو فريقه الجديد وداد تلمسان في صورة أوكريف ومباركي ومن ثمة إفراغ النجم من ركائزه وهو ما نفاه جملة وتفصيلا المدرب البرايجي الذي اكد على ان الادارة هي من تواصلت مع المذكورين بحكم معرفتها لامكاناتهم خاصة وانهم يتابعونهم طوال الموسم الماضي مجددا اعتذاراته للانصار.

هشام رماش