وجّه الإتحاد الأوروبي صفعة قوية إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي كتب في تغريدة على “تويتر” “الوقت حان لتعترف واشنطن بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة إسرائيليا منذ عام 1967″، وأكد على لسان المتحدث الرسمي بإسمه، إنه (الإتحاد الأوروبي) لا يعترف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان السورية المحتلة، وقالت مايا كوسيانتشيتش، المتحدثة باسم رئيسة الدبلوماسية الأوروبية، فيديريكا موغيريني، “الإتحاد الأوروبي بموجب القانون الدولي، لا يعترف بسيادة إسرائيل على الأراضي التي إحتلتها في عام 1967، بما فيها مرتفعات الجولان، ولا يعتبرها جزءا من الأراضي الإسرائيلية”.