أهلي البرج

ضيع فريق اهلي البرج فرصة كبيرة من اجل ضمان البقاء وانهاء الموسم بشكل جيد وذلك بعد التعثر الذي فرض على الجراد الاصفر من طرف فريق شباب بلوزداد حيث عجز مهاجمو الاهلي على افتتاح باب التسجيل وهو الامر الذي جعل الفريق يكتفي بنقطة اوصلته لحد الـ 34 حيث يبقى رفقاء شاوتي مطالبين بضرورة تحقيق ثلاث نقاط من اجل انهاء كل الحسابات الخاصة بالسقوط وما على المجموعة سوى تدارك ما فاتها في قادم المواعيد .

دزيري حاول التقليل من وطأة التعثر

هذا وحاول المدرب بلال دزيري التقليل من شأن التعثر حيث طالب لاعبيه بضرورة التركيز على قادم التحديات خاصة وان الفريق مطالب بضرورة ضمان البقاء سواء في الجولة المقبلة او حتى بعد استقبال اولمبي المدية فالمهم حسبه يبقى العمل على التركيز والتحضير الجيد لقادم المواعيد والتي تتطلب الحذر والعمل على ضمان النقاط المهمة خاصة وان لغة الحسابات طغت بعد اجراء الجولة الاخيرة.

حتى الجراد الأصفر كانوا رياضيين إلى أبعد حد

من جهتهم وبالرغم من التعثر المسجل امام شباب بلوزداد الى ان انصار الاهلي كانوا رياضيين الى ابعد حد حيث صفقوا مطولا على لاعبيهم وحتى على لاعبي المنافس كيف لا والفريق وجد صعوبات جمة من اجل اختراق دفاع الخصم المكون من الثنائي بوشار وكداد وحتى الحارس سيدريك حيث وبالرغم من المحاولات العديدة لزملاء شاوتي الا ان الفريق اخفق في ترجمة الفرص والتي وعد من خلالها رفقاء الحارس يونس بتحقيق البقاء.

هشام رماش