مولودية الجزائر

لم يهضم أنصار فريق مولودية الجزائر التعادل الذي تعرض له فريقهم أمام الجار شباب بلوزداد بهدف لمثله في افتتاح فعاليات الجولة الـ18 من الرابطة المحترفة الأولى موبيليس، خصوصا وان القائد عبد الرحمن حشود وزملاؤه لم يقدموا ما كان منتظرا منهم وكأن نقاط اللقاء لا تعنيهم ما مكن المنافس الذي يلعب لتفادي السقوط من تقديم أداء قوي، طيلة الـ90 دقيقة وكان قاب قوسين أو أدنى من الفوز.

من جهته واصل عادل عمروش مدرب مولودية الجزائري خرجاته الغربية، بعدما رفض التصريح عقب لقاء الداربي العاصمي، حيث خرج مباشرة من غرف تغيير الملابس إلى الحافلة رفقة لاعبيه، وهو ما أثار حفيظة أصحاب مهنة المتاعب الذين انتظروا لأكثر من نصف ساعة قبل أن يقابلهم مدرب “العميد” ببرودة أعصاب.

ك.ك