تنصيب لجان خاصة بداية من الشهر المقبل لمتابعة وتقييم عملهم وأدائهم

أعلن الطيب بوزيد، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عن إستحداث لجان خاصة مهمتها متابعة وتقييم عمل وأداء الأمناء العامين للجامعات ومساعديهم عبر كافة الولايات، تشرع في عملها بداية من الـ 6 أكتوبر المقبل.

أوضحت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أن الهدف من هذا الإجراء هو ضمان أداء الأمناء العامين للجامعات ومساعديهم لمهامهم المنوطة بهم على أكمل وجه، بحكم أنهم المسؤولون عن السير الحسن للجامعة وتحقيق أهدافها.

في السياق ذاته، كشفت مصالح الوزير الطيب بوزيد، في مراسلة أبرقت بها مدراء الجامعات عبر الوطن إطلعت عليها “السلام”، عن رزنامة اللقاءات الخاصة بتقييم أداء الأمناء العامين للجامعات، وذلك من قبل اللجنة المركزية التي يرأسها المفتش العام للوزارة، الذي سيكون مرفوقا في هذه المهمة بأعضاء آخرين على غرار مدير الموارد البشرية، مدير الميزانية والوسائل ومراقبة التسيير، مديرة تحسين حياة الطلبة والتنشيط في الوسط الجامعي، إلى جانب مدير دراسات لدى الأمانة العامة للوزارة.

هذا وألزمت الوزارة، جميع الأمناء العامين للجامعات بتزويد اللجنة المذكورة أعلاه بجملة من الوثائق قبل 03 أيام من تاريخ انعقاد جلسة اللقاء، حيث يتعلق الأمر -يضيف المصدر ذاته – بمذكرة تقديم للأمانة العامة مع تبيان المؤشرات الكمية الكبرى لها وفقا لأحكام المادة 11 من القرار الوزاري المشترك الصادر في 14 أوت 2014، والذي يحدد التنظيم الإداري لمديري الجامعة والكلية والمعهد وملحقة الجامعة ومصالحها المشتركة، فضلا عن حصيلة برنامج عمل 2019 موقوفة بتاريخ 30-09-2019 ممضية من قبل مدير الجامعة، بالإضافة إلى برنامج عمل 2020 ممضي من قبل مدير الجامعة مع تحديد العمليات ذات الأولوية والأهداف المسطرة والنتائج المنتظرة، وفي نفس الصدد من المنتظر أن يتم عرض الوضعية المالية بتاريخ 30-06-2019 ممضية من قبل العون المحاسب الرئيسي للجامعة، بالإضافة إلى وضعية الالتزامات التقديرية بتاريخ 31-12-2019 حسب أبواب النفقات ممضية من قبل مدير الجامعة.

كما شددت المراسلة الموقعة من قبل الطيب بوزيد، على ضرورة التحضير الجيد لهذه اللقاءات التقييمية، بحكم أهمية العملية .

هارون.ر