أكدّ أن صديق شهاب وملاح لا يحوزان على العضوية بالمجلس الوطني

نفى حزب التجمع الوطني الديمقراطي، التحضير لمؤتمر إستثنائي لتنحية أحمد أويحيى، الأمين العام للحزب، ردا على دعوة القياديين شهاب صديق، وبلقاسم ملاح لتنظيمه شهر أفريل الجاري.

أوضح “الأرندي” في بيان له أمس إطلعت عليه “السلام”، أنّ مجموعة ممن وصفهم بـ “قدماء الحزب”، في إشارة مباشرة إلى صديق شهاب، وبلقاسم ملاح، يسعون للترويج لفكرة التحضير لعقد مؤتمر إستثنائي لتنحية الأمين العام، وبعدما أبرز أنّ كلا الرجلين لا يحوزان على صفة العضوية في المجلس الوطني، وأنهما معروفان لدى الرأي العام بمحاولاتهما المتكررة لخلق تصحيحية داخل الحزب، أشار إلى أن المادة 26 من القانون الأساسي لـ “الأرندي”، تنص على “أن المؤتمر ينعقد دوريا كل 5 سنوات أو إستثنائيا بدعوة من الأمين العام، أو من ثلثي أعضاء مجلسه الوطني”، الذي يتكون حاليا من 424 عضوا، وقّع من بينهم 337 عضوا مؤخرا – يضيف المصدر ذاته – على لائحة مساندة للأمين العام.

هذا وكشف بقاسم ملاح، في تصريحات صحفية أدلى بها أمس، أنه بصدد عقد تحالف مع شهاب صديق، يهدف إلى عقد مؤتمر إستثنائي يتوج بالإطاحة بأويحيى.

هارون.ر