500 “حراق” جزائري يخضعون لاختيارات تحديد السنّ

أمر مكتب المدعي العام في اسبانيا بإطلاق سراح أربعة قصر جزائريين من مركز المهاجرين البالغين غير الشرعيين في فالنسيا.

وجاء في تقارير اخبارية، ان المدعي العام باسبانيا أكد اكتشاف اختبارات غير كاملة وتقييمات خاطئة حول عمر القاصرين الأربعة بعد خضوعهم للتوقيف.

وجاء قرار العدالة الاسبانية، بعد سلسلة احتجاجات متواصلة من طرف الجمعيات الحقوقية في اسبانيا للمطالبة بتوقيف الانتهاكات اللاانسانية ضد القاصرين الجزائريين الاربعة داخل المركز في فالنسيا.

للإشارة ، خضع 500 مهاجر جزائري غير شرعي الى اختبارات تحديد العمر منذ بداية سنة 2018 .

ب.تلمساني