مناوشات  في الانتخابات الأوّلية لعضوية مجلس الأمة

أسفرت نتائج الانتخابات الأولية لعضوية مجلس الأمة لحزب جبهة التحرير الوطني بالمسيلة عن اختيار ديلمي اسماعيل رئيس المجلس الشعبي الولائي ممثلا للحزب العتيد في الانتخابات المزمع اجراؤها في 29 ديسمبر المقبل .

العملية الانتخابية اشرف عليها أحمد بومهدي عضو المكتب السياسي ،اعضاء من البرلمان بغرفتيه اضافة الى منتخبين محليين،حيث ترشح للمنصب كل من ديلمي اسماعيل رئيس المجلس الشعبي الولائي ، عاشور عبد الرزاق نائب رئيس المجلس الشعبي الولائي ،وحكيم غويني  نائب رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية الحوامد ،فيما قدر عدد المنتخبين 351 منتخبا منهم 235 اصليين كما انضم الى الحزب 116 منتخبا جديدا .

هذا وانطلقت العملية الانتخابية مساء اول امس لتسفر عن 166 صوتا لديلمي اسماعيل يليه عاشور عبد الرزاق بـ 121 صوتا وأخيرا حكيم غويني بـ 54 صوتا ،وبعد مشاورات بين عاشور عبد الرزاق وديلمي اسماعيل تنازل الأول للثاني دون المرور للدور الثاني من الانتخابات ، تجدر الاشارة، أن العملية الانتخابية عرفت مناوشات في البداية أدت الى توقيفها بسبب اضافة 56 شخصا انضموا الى القائمة الانتخابية للحزب العتيد من احزاب اخرى ،قبل ان يتم تحويل مكتب التصويت الى محافظة الافلان بولاية المسيلة ليتم اجراء العملية الانتخابية بصفة عادية.

قلمين .م