بعد أشهر طويلة من الانتظار لتجسيد الوعود والتكفل بانشغالاتهم

قدم عشرة أطباء جراحين مختصين في المؤسسة الإستشفائية عاليا صالح في ولاية تبسة، استقالتهم، أمس، بعد أشهر من الانتظار وتجسيد الوعود التي تلقوها من مديرية الصحة للولاية بخصوص التكفل بإنشغالاتهم والمشاكل التي كانوا يعانون منها والتي لم يتم حلها، وهي الاستقالة التي وقعت كالصاعقة على المسؤولين بالولاية، حيث ينتظر من الوالي التدخل والنظر فيها.

وفي بيان للأطباء، تحوز “السلام اليوم” على نسخة منه، أرجع الأطباء المتخصصون في الجراحة العامة، جراحة المخ والأعصاب-جراحة العظام والمفاصل وجراحة الفك والوجه، إضافة إلى الإنعاش والتخدير، التحاليل الطبية، بنك الدم، تقويم وتركيب الأسنان، الأشعة الطبية ‎أمراض الأنف والأذن والحنجرة، سبب إقدامهم على الاستقالة بسبب عدم الاهتمام بمشاكلهم والعمل على حلها.

ن. ب