تشمل أزيد من مليون ونصف المليون من الشبوط الفضي

استفاد مؤخرا 60 فلاحا بمعسكر من عمليات استزراع لصغار السمك بالأحواض المخصصة للسقي الفلاحي، حسبما علم لدى رئيسة محطة الصيد البحري و تربية المائيات للولاية.

وأوضحت طيبي منى أن العملية التي انطلقت مؤخرا بمبادرة من وزارة الفلاحة والتنمية الريفية و الصيد البحري شملت حتى الآن استزراع صغار السمك على مستوى 60 حوضا للسقي الفلاحي استفاد أصحاب 50 منها من تكوين مكثف في تربية المائيات على مستوى غرفة الفلاحة للولاية بالتعاون مع محطة الصيد البحري و تربية المائيات و مديرية التكوين المهني.

وسمحت العملية، حسب نفس المسؤولة، باستزراع أسماك صغيرة من نوع السيلابيا الذي يعيش في المياه العذبة في أحواض السقي للمستثمرات الفلاحة التي يستفيد اصحابها من لحوم الأسماك بعد نضجها ومن تسميد أراضيهم بالسماد الطبيعي الذي تنتجه هذه الأسماك إضافة إلى تنقية الأسماك للأحواض عبر أكلها للشوائب والعوالق التي تعلق بجدرانها وأرضيتها.

وقد قامت محطة الصيد البحري و تربية المائيات بولاية معسكر خلال السنوات الأخيرة باستزراع أزيد من مليون ونصف مليون من صغار السمك من نوع الشبوط الفضي على مستوى السدود والحواجز المائية والتي شرع في صيدها عبر اتفاقيات بين الوزارة الوصية ومتعاملين في قطاع الصيد البحري و تربية المائيات و توجه مداخيل حقوق رخص الاستغلال إلى خزينة الدولة.