حملة لتطهير العقار الصناعي

أعلنت مصالح ولاية الأغواط أول أمس أنه تم استرجاع ما مساحته 51 هكتارا من العقار الصناعي غير المستغل الممنوح في إطار الاستثمار المحلي بالولاية.

وأوضحت ذات المصالح أن المساحة المسترجعة والتي تتمثل في 170 قطعة تتوزع بين المنطقة الصناعية بوشاكر (بلدية الأغواط) ومناطق النشاطات المتواجدة بكل من بلديات آفلو والعسافية ومدينة بليل (حاسي الرمل).

وفي سياق عملية تطهير العقار الصناعي بالولاية أيضا تم إلغاء 35 استفادة لم يلتزم أصحابها بعقود إنجازها منها 17 ملفا سيحال على الجهات القضائية قصد استكمال إجراءات فسخ العقود و18 ملفا الأخرى ستلغى وفق الإجراءات الإدارية المباشرة، كما جرى توضيحه.

وبذلك يصل عدد مشاريع الاستثمار الملغاة منذ الشروع في عملية تطهير العقار الصناعي منذ حوالي ثلاث سنوات إلى 151 مشروعا استثماريا لعدم تجسيدها على أرض الواقع، مثلما أشير إليه.

للإشارة فإن ولاية الأغواط حظيت وبرسم البرنامج القطاعي لسنة 2019 بغلاف مالي قيمته 1.5 مليار دينار وهو شطر ثاني لتوسعة المنطقة الصناعية “بوشاكر” بعاصمة الولاية بنحو 60 هكتارا، علما أن مساحتها الحالية تقدر ب 220 هكتارا.

كما تم رصد ما مجموعه 320 مليون دينار لإعادة الاعتبار وتهيئة منطقة التوسع السياحي ببلدية الأغواط كذلك، تمهيدا لوضعها في متناول الراغبين في الاستثمار في هذا المجال، وفق نفس المصالح.