قال إن أصل كل فساد ضرب البلاد هو الفساد السياسي، بن قرينة:

أكد عبد القادر بن قرينة، رئيس حركة البناء الوطني، إن من امتحانات استقلالية جهاز العدالة وبداية التأسيس للجزائر الجديدة هو استدعاء القضاء لمن زور 06 ملايين توقيع للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، خلال ترشحه للعهدة الخامسة.

أوضح المترشح لرئاسيات 12/12 في منشور له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، أن أساس كل فساد ضرب الجزائر في السنوات الأخيرة هو الفساد السياسي مبرزا انه بعيدا عن اَي حقد أو تصفية حسابات على جهاز العدالة أن يأخذ مجراه السليم في الدفاع عن حق المواطن وتستدعي من زور إرادة الشعب ب 6 ملايين توقيع لبوتفليقة  ويرى بن قرينة أنه إذا استدعت العدالة القائمين على تزوير هذه التوقيعات في إشارة منه إلى الوزير الأول السابق نور الدين بدوي فانه يمكن كما قال الاعتقاد أننا نبني الجزائر الجديدة.

سليم.ح