برمجت قضية عبد الغني هامل وأفراد عائلته في الـ 19 فيفري الجاري

برمجت محكمة سيدي أمحمد، بالجزائر العاصمة، محاكمة عبد الغاني هامل، المدير العام الأسبق للأمن الوطني، وأبناءه الأربعة في قضية الثراء الفاحش غير المشروع، واستغلال النفوذ، وإساءة استغلال الوظيفة، يوم 19 فيفري الجاري.

هذا ويتواجد عبد الغني هامل، رهن الحبس المؤقت رفقة ثلاثة من أبنائه، فيما استفادت ابنته من الإفراج المؤقت، فيما تم وضع زوجته تحت الرقابة القضائية.

وسيتم في هذه القضية أيضا سماع عشرات المسؤولين المحليين بخصوص نهب العقار، استغلال النفوذ، ومنح امتيازات بطرق غير مشروعة، تبييض الأموال والثراء غير المشروع.

إبتسام.ح