متوسط نموها بلغ العام الماضي 2.8 بالمئة مقارنة بسنة 2018

شهدت أسعار الإنتاج في القطاع الصناعي العمومي خارج المحروقات ارتفاعا قدره 1.6 بالمائة خلال الثلاثي الثاني من سنة 2020  مقارنة بالثلاثي الأول من السنة نفسها.

أوضحت آخر أرقام الديوان الوطني للإحصائيات، أن الأسعار عند الإنتاج عرفت على أساس سنوي ارتفاعا قدره 3.2 بالمائة خلال الفترة من أفريل إلى جوان الماضيين، وتم تسجيل هذا المنحى التصاعدي للأسعار عند الخروج من المصنع أساسا في قطاعات الصناعات الطاقوية والمناجم والمحاجر والصناعات الغذائية، وتم تسجيل أعلى ارتفاع في الأسعار عند الإنتاج في قطاع الطاقة بـ 4.2 بالمئة خلال الثلاثي الثاني 2020 مقارنة بالثلاثي السابق.

كما تجسد هذا الارتفاع المسجل في قطاع صناعات المناجم والمحاجر خلال الثلاثي الأول 2020، أيضا خلال الثلاثي الثاني بنسبة + 2.6 بالمئة و3.8 بالمئة .

من جهتها، سجلت الصناعات الغذائية ارتفاعا في الأسعار قدرت نسبته بـ 2.6 بالمئة حسب الديوان الوطني الإحصائيات، ومس هذا المنحى التصاعدي أيضا الأسعار عند الإنتاج بالنسبة  للصناعات الحديدية والصلب والتعدين والميكانيك والكهرباء ب + 0.9 بالمئة.

كما عرفت عدد من النشاطات التابعة للقطاع بتغيرات نسبية بل بالركود حيث مست أهم الزيادات صناعة المواد الوسيطة الخاصة بالحديد والميكانيك والكهرباء والتجهيزات الميكانيكية والحديدية بـ +3.2 بالمئة.

من جهة أخرى، مس تغير في الأسعار بلغت نسبته +0.8 بالمئة قطاع صناعات النسيج نتيجة ارتفاع أسعار الاستهلاك ( +1 بالمئة) فيما سجلت الصناعات الكيماوية زيادة في الأسعار بلغت 0.3 بالمئة.

وبخصوص صناعات الخشب والفلين والورق  فقد سجلت هي الأخرى زيادة في الأسعار بـ 0.2 بالمئة بعد ركود طفيف سجل خلال الثلاثي السابق ويعود هذا الارتفاع أساسا إلى زيادة أسعار صناعة وتحويل الورق ( +0.4 بالمئة).

وعرفت قطاعات صناعية أخرى ركودا في الأسعار خاصة في مواد البناء والجلود والأحذية وصناعات متنوعة أخرى.

وخلال الثلاثي الثاني 2020 ومقارنة بنفس الفترة من سنة 2019، أشار الديوان إلى أن أغلبية القطاعات شهدت ارتفاعا أهمها قطاع الجلود والأحذية (10.5 بالمئة) والطاقة (9.6 بالمئة) والمناجم والمحاجر (8.1 بالمئة) وصناعات الحديد والصلب والتعدين والميكانيك والكهرباء (4 بالمائة)، كما شهدت قطاعات أخرى ارتفاعا في الأسعار لكن بنسبة أقل ويتعلق الأمر أساسا بصناعات النسيج (2.7 بالمئة) والصناعات الغذائية (2.5 بالمئة) و الخشب والفلين والورق (0.8 بالمئة) وصناعات الكيماوية (0.3 بالمئة).

يذكر أن متوسط النمو السنوي لأسعار الإنتاج الصناعي العمومي خارج المحروقات وعلى مدار سنة 2019 بلغ 2.8 بالمئة مقارنة بسنة 2018 .

قمر الدين.ح