قطر – الجزائر (لقاء ودي اليوم على الساعة 13:00 )

يواجه المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم بقيادة الناخب جمال بلماضي نظيره المنتخب القطري وديا ظهيرة الخميس بداية من الساعة (13:00) بالدوحة تحضيرا للاستحقاقات القادمة، لكن يبقى اختبارا جديا للاعبي البطولة المحترفة الأولى المشكّلين للتعداد المتنقل لقطر.

فبحضور 18 لاعبا مدعمين بصفة استثنائية بعنصرين اثنين ينشطان بالخارج ويتعلق الأمر بمهاجم السد القطري بغداد بونجاح   وصانع ألعاب الترجي التونسي يوسف بلايلي، سيعمل المحليون في هذه المباراة التي ستغيب عنها الجماهير ووسائل الإعلام، بطلب من مدرب المنتخب العنابي فيليكس سانشيز، على التألق من أجل جلب أنظار المدرب الوطني جمال بلماضي وكسب ثقته للتواجد ضمن قائمة المنتخب الأول خلال تربص مارس القادم والأهم قائمة الخضر المتوجهة لخوض “الكان” الصيف القادم.

أول مباراة لبلماضي على رأس المحليين

ورغم رفض بلماضي القاطع تسمية محلي ومحترف وتأكيد أن كل اللاعبين عنده يعتبرون جزائريين فإن بلغة الأرقام هذه المباراة تعد الأولى من نوعها له على رأس المحليين منذ توليه المهام شهر أوت الماضي، خلفا للمدرب رابح ماجر المقال من منصبه.

العنابي القطري منافس لا يستهان به

وستكون للتشكيلة الجزائرية في مهمة صعبة أمام المنتخب القطري الأول الذي سجل مؤخرا نتائج جيدة في مبارياته الودية تحضيرا لكأس آسيا للأمم-2019 المقررة من 5 جانفي إلى 1 فيفري حيث تمكنوا من الفوز على سويسرا (1-0)، الاكوادور (4-3)، الأردن (2-0) وقرغيزستان (1-0) كما سجلوا تعادلا أمام إيسلندا (2-2) بينما سيكون اللقاء ضد قطر الثالث للمنتخب المحلي خلال سنة 2018 بعد اللذين خاضهما في شهر جانفي بتونس أمام رواندا (فوز 4-1) وفي ماي بمدينة قادش (اسبانيا) أمام العربية السعودية (هزيمة 0-2) تحت إشراف المدرب الوطني السابق، رابح ماجر.

بلماضي: سيكون اختبارا جيدا وفرصة للاعبين لإظهار قدراتهم

وصرح بلماضي الذي سبق له تدريب المنتخب القطري والفوز معه بعدة ألقاب  يقول عن الودية التي وصفها كثيرون بالتطبيقية : “سيكون الاختبار جيدا للغاية، إنها فرصة سانحة للاعبين لإظهار إمكانياتهم وأيضا بالنسبة لي لمعرفة ما هم قادرون على فعله في هذا المستوى”، وحسب بلماضي، فإن “هذا اللقاء يهدف إلى خلق الانسجام والتنسيق داخل المجموعة التي لم تتعود على اللعب سويا” ويضيف بلماضي الذي بدأ مشواره التدريبي بهذا البلد الخليجي قبل تعيينه على رأس “الخضر” قائلا : “يستعد المنتخب القطري لمنافسة كأس آسيا، حيث سجل سلسلة من النتائج الجيدة. إنه منتخب مميز”.

رؤوف.ح

14 مليون أورو شرط ريال بيتيس الإسباني للتخلي عن بودبوز

تشترط إدارة ريال بيتيس إشبيلية الإسباني الحصول على مبلغ 14 مليون أورو، من أجل التنازل عن خدمات لاعب وسط ميدانها الجزائري رياض بودبوز خلال الميركاتو الشتوي المقبل.

 وحسب ما نقلته الأربعاء اليومية الرياضية “إيبريك أ.آس” فإن عدم ترك العبقري الصامت كما يلقب، لبصمته وكثرة غياباته للاصابة منذ إنضمامه للنادي الأندلسي سنة 2017، قادما من فريق مونبوليي الفرنسي بعقد يمتد لـ4 مواسم، جعله يخرج من حسابات النادي، حيث لم يتمكن اللاعب بودبوز من إظهار قدراته وموهبته الحقيقية مع نادي بيتيس إشبيلية الذي شارك معه في عشر (10) مقابلات (لعب خلالها 612 دقيقة فقط منذ بداية الموسم وفي جميع المنافسات).

وبخصوص الأخبار المتداولة بشأن مغادرته للفريق الإسباني أوضح بودبوز في تصريح أدلى به لقناة “مونديال تي.في” قائلا:” ليس لدي أي نية في المغادرة، كل الأخبار بشأن انتقالي إلى نادي نانت أو نادي مونتريال أمباك الذي يلعب له الجزائري سفير تايدر لا تعدو أن تكون سوى إشاعات (…) أنا مرتاح في إشبيلية ولدي رغبة كبيرة في مواصلة اللعب معه “مؤكدا” أنه سيتحدث عن هذا الموضوع مع مدربه “.

رؤوف.ح