مولودية العلمة

كشفت مصادر موثوقة أن والي ولاية سطيف محمد بلكاتب سيكون له لقاء ثان مع رئيس فريق مولودية العلمة هرادة عراس مباشرة بعد إجازة عيد الفطر المبارك وهذا بعد تلقيه تقارير من رئيس الدائرة بخصوص وضعية الفريق وتجميد الإدارة لنشاطها لغاية تدخل السلطات لإيجاد حل بخصوص أزمة الديون التي تعاني منها الخزينة والتي قد تحرم الفريق من الانتدابات الصيفية حيث من المنتظر ان يعمل الطرفان على ايجاد الحلول المناسبة.

الفريق بحاجة الى اعانة تكون متنفسا لوضعية الفريق

في السياق ذاته أكدت نفس المصادر أن تقرير السلطات المحلية لدائرة العلمة قد كشف أن الفريق بحاجة لإعانة مالية مستعجلة نظرا لوضعية الفريق الخطيرة ماليا علما وأن البلدية لا يمكنها حاليا تخصيص قيمة جديدة بعد أن ضخت قيمة مالية كبيرة في خزينة الفريق مع بداية السنة الحالية قدرت بستة ملايير كما وضحت السلطات لوالي الولاية أن الحل يكمن في تخصيص إعانة من قبل مصالح الولاية لإنقاذ الفريق من الأزمة التي يوجد فيها حاليا.

“المير” يعد بتصفية الحسابات بين رجال الأعمال وهرادة

من جهة اخرى اكدت بعض المصادر المقربة من “المير” طارق حشاني أن هذا الأخير سيحاول في الفترة المقبلة تصفية القلوب بين التجار المتخاصمين مع رئيس مولودية العلمة هرادة وهي الصراعات التي تعود لموسم السقوط عندما تم تبادل الاتهامات وقتها عبر صفحات الجرائد واتخذ معظم التجار قرارا بعدم منح المساعدات والهبات المالية للفريق مادام هرادة على رأس الفريق ولكن الوضعية الحالية التي تمر بها البابية تجعل من الصلح واجبا لتغليب مصلحة الفريق الذي تنتظره تحديات كبيرة في الفترة المقبلة مع اقتراب فترة مباشرة التحضيرات.

هشام رماش