اشتكى زبائن اتصالات الجزائر فرع الصومعة في ولاية البليدة من عدم احترام هذه الأخيرة لمواعيد فتح الشبابيك، حيث فاقت أمس الأول الساعة الواحدة زوالا دون فتحها، مما نتج عن ذلك اكتظاظ أمام المدخل فضلا عن سوء التسيير والمعاملة السيئة من قبل الموظفين بالوكالة، حسبما جاء على لسان الكثير من الزبائن.

فهل ستتدخل الإدارة العامة لاتصالات الجزائر من أجل تحسين الوضعية بوكالة الصومعة؟.