فيما سيتم التكفل بفئة المتشردين والأشخاص دون مأوى

أعطت مصالح ولاية غليزان تعليمات صارمة لجميع الإدارات، في اطار التحضيرات لعيد الأضحى المبارك.

وخصت التعليمات الصادرة من قبل والي الولاية، مصالح الصحة، التجارة، المصالح البلدية إلى جانب مصالح الموارد المائية وسونلغاز على ضمان وتوفير المناوبات يومي العيد.

كما سيتم تخصيص عدة نقاط عبر بلديات الولاية لبيع الأضاحي لتنظيم عملية البيع أين ستخضع نقاط البيع للمراقبة من قبل بياطرة حفاظا على سلامة المواشي،  فيما ستعمل كافة الأجهزة الأمنية على تعزيز وتوفير الأمن إلى جانب الإجراءات الوقائية المتخذة بذات المناسبة لتفادي انتشار داء الحمى القلاعية والتي تم تجنيد من أجلها أكثر من 30 طبيبا بيطريا موزعين على أسواق غليزان ووادي إرهيو وعمي موسى وزمورة وجديوية وسيدي أمحمد بن عودة.

كما سخرت مصالح مديرية التجارة لولاية غليزان 415 تاجرا لضمان المداومة ينشطون في 9 نشاطات ضرورية وأساسية كالمخابز الحليب ومشتقاته تجارة الدواجن والوقود، اضافة إلى تجنيد 18 فرقة متنقلة للرقابة الاقتصادية، على أن تتكفل مصالح الأمن الولائي والدرك الوطني بالمجموعة الاقليمية بغليزان بمراقبة عملية نقل وتنقل المواشي من وإلى الأسواق الأسبوعية وذلك على مستوى 03 نقاط دوران ودائما وبنفس المناسبة إرتأت مصالح الولاية تجنيد فرق ميدانية مهمتها التكفل بالمتشردين والأشخاص الذين هم دون مأوى أين ستوفر لهم كافة المستلزمات من ألبسة ولحوم أو أضاحي وغيرها.

س.أيوب