سارعت بعض الاطراف المحسوبة على النادي الرياضي القسنطيني الى الحديث مع المدير الرياضي طارق عرامة وهذا قصد تجنب تسريح الثنائي يطو وجعبوط مع ضرورة استعمال القانون الداخلي فقط خاصة وأن الفريق لم يضمن بقاءه بعد وينتظر نهاية بعض اللقاءات لمعرفة مصيره وبالتالي فالنادي يبقى في حاجة لكل عناصره من اجل تحصيل الموسم بمرتبة تليق بطموحات النادي وطالبت بالتعقل وفرض الغرامة المالية فقط مع ايجاد حل ودي بين المناصر واللاعب يطو.