لتورطهم في قضايا إجرامية مختلفة

أصدرت مختلف المحاكم التابعة لمجلس قضاء باتنة، الشهر الفارط أوامر تقضي بإيداع 90 شخصا رهن الحبس المؤقت لتورطهم في قضايا إجرامية مختلفة.

وكانت مصالح أمن ولاية باتنة قد أوقفت خلال نفس الفترة 568 شخصا مشتبها في تورطهم  في 684 جريمة وجنحة مختلقة، تم تقديمهم للجهات القضائية المختصة  .وحسب البيان الصادر عن خلية الإعلام والاتصال لدى أمن الولاية فإن هذه القضايا تصدرتها الجرائم ضد الأموال والممتلكات بـ299 قضية تورط فيها  178 شخصا تم إيداع 36 منهم الحبس، تلتها الجرائم ضد الأفراد بـ260 قضية تمكنت خلالها مصالح الأمن من توقيف 214 شخصا أودع منهم 13 الحبس المؤقت في انتظار إصدار الأحكام ، تلتها الجرائم ضد الشيء العمومي بـ 34 قضية أسفرت عن إيداع 3 أشخاص الحبس الاحتياطي، بالإضافة إلى 26 قضية تم تسجيلها في إطار الجرائم الاقتصادية والمالية تورط فيها 24 شخصا أودع 6 منهم الحبس المؤقت، كما تم تسجيل 25 قضية تتعلق بالأسرة والآداب العامة أسفرت عن حبس 14 شخصا، وفي الجرائم الإلكترونية تم تسجيل5 قضايا تورط فيها شخص واحد. وفيما تعلق بقضايا الترويج وحيازة واستهلاك المخدرات عالجت ذات المصالح 35 قضية تم خلالها حجز1885 غراما من الكيف المعالج و2397 قرصا مهلوسا كانت مهيأة للبيع والاستهلاك. وفي مجال المداهمات تمكن عناصر الأمن من توقيف 72 شخصا على خلفية تورطهم في جرائم مختلفة وذلك في123عملية مداهمة نفذتها مختلف المصالح النشطة عبر إقليم الولاية، تم خلال هذه العمليات دراسة حالة لـ 2270 شخصا ومراقبة 2018 مركبة عبر نقاط المراقبة ” الحواجز الثابتة والمتنقلة”. ومن جهتها حررت فرقة شرطة العمران وحماية البيئة بالأمن الولائي في نفس الفترة 36 مخالفة منها 29 مخالفة في مجال العمران و7مخالفات في مجال الصحة وحماية البيئة.

مهمائي.أ