الأول أوقف أمام محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة والثاني بتيزي وزو

أعلنت اللجنة الوطنية لإطلاق سراح المعتقلين، أن الناشط في الحراك محمد تاجديت، أودع الحبس المؤقت بقرار من قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد، كما أوقفت مصالح الشرطة ناشطا آخرا بولاية تيزي وزو في انتظار أن يمثل أمام وكيل الجمهورية.

هذا ووُجهت لمحمد تاجديت، تهمة المساس بالوحدة الوطنية حسب المادة 96 من قانون العقوبات بعد منشورات له في “الفايسبوك”، علما أن المعني أوقف على هامش وقفة تضامنية مع معتقلي الحراك يوم 11 نوفمبر الجاري بالقرب من محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة، وتم الاستماع لأقواله من قبل مصالح الدرك بباب الجديد.

أمّا الناشط الثاني الذي تم توقيفه بالمدينة الجديدة في تيزي وزو، يدعى شريف عثماني، كان بحوزته لافتات استعدادا لمسيرة الجمعة 39 ، ومن المنتظر أن يمثل لاحقا أمام وكيل الجمهورية لتيزي وزو.

شروق.ق