بعد 24 ساعة من إطلاق سراحه

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد، بإيداع الناشط السياسي، كريم طابو، رهن الحبس مرة أخرى بعد الإفراج عنه يوم الأربعاء عقب 15 يوما قضاها رهن الحبس.

بعد 24 ساعة من توقيفه تبين أن المنسق الوطني لحزب الاتحاد الديمقراطي الاجتماعي (قيد التأسيس)، قدم مرة أخرى أمام مصالح العدالة التي أمرت بإيداعه الحبس المؤقت لأسباب تبقى مجهولة لحد الآن.

وكان كريم طابو، استفاد يوم الأربعاء الماضي، من الإفراج ووضع تحت الرقابة القضائية من قبل غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء تيبازة بعد 15 يوما تقريبا قضاها في سجن القليعة أين أودع بتهمة إحباط معنويات الجيش، هذا وفرض على الناشط السياسي، عدة شروط كعدم ممارسة أي نشاط سياسي، غير أنه بعد أقل من 14 ساعة من الإفراج عنه تم توقيفه مرة أخرى صباح أول أمس الخميس.

هاجر.ر