بتهمة تهريب السيارات وطرح مركبة للسير بمواصفات غير مطابقة

عالجت الفرقة الجنائية التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية تبسة بالتنسيق مع فرقة شرطة الحدود البرية بوشبكة، قضية تورط  فيها مواطن يبلغ من العمر 49 سنة ينحدر من ولاية مجاورة ومقيم بألمانيا تورط في قضية تتعلق بمخالفة التشريع وعدم تصدير 05 سيارات محل استيراد مؤقت، عدم تطابق رقم السيارة المدونة بالبطاقة الرمادية مع الرقم التسلسلي الموجود في هيكل السيارة، فضلا عن عدم  تطابق رقم التسجيل المدون على شهادة السيارة مع رقم السيارة الموجود بالبطاقة الرمادية ولوحة الترقيم.

تعود وقائع القضية إلى تقدم السالف الذكر إلى مركز المراقبة بوشبكة من أجل القيام بإجراءات الخروج من التراب الوطني باتجاه دولة تونس للسياحة على متن سيارة نوع ” RENAULT MEGANE ” وبعد إخضاع المعني لنظام البحث وتحديد هويته وتفحص حركة عبوره تبين أنه سبق وأن قام بإدخال 5 سيارات أجنبية الترقيم دون القيام بإخراجها من التراب الوطني وفق التنظيم المعمول به في الوطن حيال السيارات الأجنبية، وأثناء مواجهة المعني بهذه القضية صرح بأنه اشترى السيارة من رعية ألماني مقابل مبلغ 400 أورو دون اللجوء إلى مصلحة رسمية من أجل إتمام إجراءات البيع والشراء حسب ما هو معمول به في ألمانيا، وأنه بعد إتمام إجراءات الشراء توجه إلى إدارة خاصة بمدينة ألمانيا لاستخراج البطاقة الرمادية باسمه للمركبة المذكورة أين منح عقد الشراء وشهادة المطابقة ليتم منحه البطاقة الرمادية المسجلة والتي تحمل رقم تسجيل السيارة والرقم التسلسلي في الطراز، مؤكدا أنه لم يقم بمراقبتها كما أنه لم تتم مساءلته من أي مصلحة سواء عند الخروج من دول أوروبا (ألمانيا، فرنسا) أو عند الدخول إلى التراب الوطني عبر ميناء الجزائر العاصمة.

 وبعد إتمام كافة الإجراءات القانونية تم تقديم المعني بالأمر أمام العدالة التي أمرت بإيداعه الحبس المؤقت بتهمة تهريب السيارات وطرح مركبة للسير بمواصفات غير مطابقة.

الطيب عبيدات