من المنتظر أن يعود المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي الأطوار “الكناباست”، إلى الاحتجاجات والإضرابات الوطنية التي ستشل المدارس، وذلك ما تلوح به قواعد هذه النقابة عبر مختلف الولايات، فقد شلت أمس الدراسة بمعظم المؤسسات التعليمية في الأطوار الثلاثة بولاية قالمة، بعد الإضراب الذي باشره منتسبو “الكناباست”، تنديدا بحادثة اعتداء أحد أولياء التلاميذ على الأستاذة (ح.ل) بابتدائية “أحسن بوجاهم” بعاصمة الولاية، إنها كرة ثلج هذه النقابة القوية تبدأ بالقليل ثم تكبر لتشل القطاع كلية كما حدث العام الماضي .. الوزير واجعوط ، مطالب بالاستعداد لتفادي سيناريو 2019.