تمتد إلى غاية 3 سبتمبر المقبل بجامعة الجزائر 3 ببن عكنون

أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أن عملية تجديد المنح الدراسية للطلبة الذين يزاولون دراساتهم بالخارج، بالنسبة لسنة الجامعية 2019-2020، ستنطلق يوم 26 أوت المقبل.

أوضحت الوزارة عبر موقعها الإلكتروني، أن عملية تجديد شهادة المنحة الدراسية وتذكرة السفر الممنوحة للطلبة الذين لم تُستنفذ مدة التكفل بهم القانونية المبرمجة مسبقا والذين يثبتون إحرازهم لتقدم بيداغوجي وعلمي منتظم، ستجري على مستوى كلية العلوم والإعلام والإتصال ببن عكنون في العاصمة.

وبعدما أشارت الوزارة، إلى أن العملية السالفة الذكر تمتد إلى غاية الـ 3 سبتمبر من السنة الجارية، أوضحت أنه ستشرف عليها كل من المصالح المختصة، ولجنة الخبراء العلميين للجنة الوطنية للتكوين بالخارج، على أن تجري على 3 مراحل، بحيث أنه مطلوب في مرحلة أولى من كافة الطلبة المستفيدين من منحة أن يرسلوا للوزارة عبر التمثيليات الدبلوماسية بالخارج، كشف نقاط يحمل ختم المؤسسة الجامعية المستضيفة، وكذا بطاقة المتابعة المؤشر عليها قانونا من قبل المؤسسة المستضيفة والمركز القنصلي، أما المرحلة الثانية يتم فيها في التقييم العلمي للبحث، وتخص المرحلة الثالثة سحب وثائق تجديد المنحة المسلمة من طرف مصالح الوزارة للطلبة المستفيدين من المنحة الذين تحصلوا على “رأي بالموافقة” بعد الإستماع لهم من قبل الخبراء العلميين الذين تعد مشاركتهم لازمة وإجبارية بالنسبة لكل الطلبة المستفيدين من منحة.

في السياق ذاته، أبرزت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أن الطلبة الذين يتعذر حضورهم بسبب التربص خلال تلك الفترة يتوجب عليهم أن يرسلوا في الآجال المحددة، كشف النقاط وبطاقة المتابعة، وكذا وثيقة تبرير غيابهم عبر المراكز القنصلية، ويقوم الخبراء العلميين قبليا بدراسة الوثائق المسلمة من طرفهم وإستشارة المشرفين على أبحاثهم.

وأبرزت الوزارة، أن تمديدات المنحة لن تكون مقبولة، بحيث يتوجب على المستفيدين أخذ كل الاحتياطات لإتمام تكوينهم ضمن آجال فترة التكفل المبرمجة منذ البداية، والأمر ينطبق على حالات الرسوب غير المسموح بها، بحكم أن كل فشل سيؤدي إلى التعليق الآلي للمنحة التي لا تعاد إلا بعد الإنتقال إلى السنة الأعلى.

رشيد.غ