منح رادو لاعب نادي لازيو الايطالي درسا في الإنسانية للجميع بعدما سدد كرة اصطدمت بصحفية كانت خلف المرمى في التدريبات ليذهب رادو شخصيا للاطمئنان عليها رغم أن التسديدة لم تكن قوية، ليقرر بعدها منحها القميص الذي كان يتدرب به، الأمر الذي أسعد الصحفية لتلتقط صورة بالقميص وتؤكد إعجابها بما قام به نجم لازيو.