للتكفل بنفقات التغذية المدرسية للسنة الدراسية الجارية

 استفادت الجماعات المحلية بولاية مستغانم من إعانات مالية بقيمة 780 مليون دج، حسبما كشفت عنه بداية هذا الأسبوع مصالح الولاية.

وتم –وفقا لذات المصدر- منح البلديات إعانة مالية بقيمة 654 مليون دج من صندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية للتكفل بنفقات التغذية المدرسية للسنة الدراسية الجارية على أن تتم تسويتها بالميزانية الإضافية لولاية مستغانم لهذه السنة.

وأضاف نفس المصدر أنه في إطار الميزانية الأولية لسنة 2019، تم منح بلدية مستغانم إعانة بقيمة 8.3 مليون دج لتدعيم الإنارة العمومية على مستوى الشواطئ وبلدية منصورة 4 ملايين دج لتوسيع شبكة الكهرباء وبلدية النكمارية 1.2 مليون دج لاقتناء محولين كهربائيين.

 وتدعمت ولاية مستغانم بغلاف مالي قيمته قرابة 12 مليون دج سيوجه لاقتناء تجهيزات ومنقولات لقاعة المحاضرات التابعة للولاية وقاعة الاجتماعات بديوان الوالي وتصليحات أخرى تشمل مركز الراحة ببلدية بن عبد المالك رمضان.

وفي نفس الإطار، سيعرف مركز الراحة لبلدية بن عبد المالك رمضان والمركز المماثل ببلدية سيدي لخضر، عمليات واسعة للتهيئة الداخلية والخارجية وتصليحات للمرافق كالمطبخ والمطعم وغيرها واقتناء وتركيب كاميرات المراقبة بقيمة مالية إجمالية تقدر بـ 68 مليون دج، تضيف مصالح الولاية.

واستفادت المراكز المتخصصة ولا سيما المركز النفسي البيداغوجي للأطفال المعاقين ببلدية عشعاشة ودار العجزة والمسنين ببلدية صيادة من عمليات للتجهيز بقيمة 8.2 مليون دج تضاف لإعانات مباشرة للإتحاد الولائي للمعاقين حركيا (700ألف دج) والإتحاد الولائي للمكفوفين (500 ألف دج).

 وصادق مؤخرا أعضاء المجلس الشعبي الولائي لمستغانم على إعانات مالية بقيمة 8.8 مليون دج لفائدة المؤسسة الولائية “مستغانم نظيفة” و6 ملايين دج لاقتناء لوازم الطرقات ومليون دج لفائدة مؤسسة المسجد و500 ألف دج للمحافظة الولائية للكشافة الإسلامية الجزائرية، كما أشير إليه.

ك. ح