في إطار تنويع الخدمات والمنتجات النقدية في بلادنا

يتوقع تجمع النقد الآلي إطلاق خدمة الدفع عبر الهاتف النقال في الجزائر بداية من سنة 2020، في إطار تنويع الخدمات والمنتجات النقدية في بلادنا.

أوضح مجيد مسعودان، المسير الإداري لتجمع النقد الآلي، في تصريحات صحفية أدلى بها أمس على هامش يوم دراسي حول النقد ما بين البنوك في الجزائر، أنّ هذه الخدمة ستسمح بالاستفادة من النسبة المرتفعة ( 111 بالمائة) لولوج الهواتف الذكية في بلادنا، ويتعلق الأمر بتطبيق عبر الهاتف الذكي والذي صممه تجمع النقد الآلي، سيتم ربطه بالشبكة البنكية للتمكين من إجراء المعاملات التي سيتم خصمها على البطاقة البنكية أو بطاقة بريد الجزائر الذهبية، وتعنى هذه الطريقة النقدية بعمليات الدفع الجوارية (المساحات التجارية) بالارتكاز على الأنظمة الذكية.

تجدر الإشارة إلى أن خدمة الدفع عبر المحمول لا علاقة لها باستعمال العملة الافتراضية أو وسائط من اجل القيام بعمليات الشراء التي يمنعها بنك الجزائر.

من جهة أخرى، يعمل تجمع النقد الآلي على إطلاق من الآن إلى نهاية 2019 عدة منتجات وخدمات مثل البطاقة الجديدة بدون اتصال، ودفع الفواتير عبر الموزع الآلي أو الأتوماتيكي وإعادة شحن وحدات الهاتف (موبيل تووب)، كما ينوي التجمع إطلاق خدمة معرفة الرصيد عبر أي موزع آلي وتغيير الكلمة الاستدلالية أو المفتاحية المسماة (كود بين) بنظام صوتي أو متحدث لحامله وسحب المال من الموزع عن بعد وكذا حلول نقدية عبر شبابيك الدفع التي تكون ملائمة للمساحات الكبرى (النقد المدمج).

جواد.هـ