لحماية الطيور من الانقراض

تم إطلاق 500 طائر من الحجل المحلي صنف قامبرة في منطقتين غابيتين ذات خصائص صيدية بولاية قالمة في أول تجربة من نوعها للمحافظة المحلية للغابات لحماية هذا النوع من الطيور من الانقراض، حسب محافظة الغابات للولاية.

وأوضح عبد الغني قربوعة، رئيس مصلحة حماية النباتات والحيوانات بذات المحافظة، أن العملية التي تم إنجازها خلال السداسي الأخير من السنة الجارية شهدت “اطلاق 300 طائر حجل بالمنطقة الصيدية لبلدية عين العربي من الناحية الجنوبية للولاية و200 طائر من نفس الصنف بالمنطقة الصيدية لبلدية تاملوكة من الجهة الغربية”.

وأضاف بأن اختيار المنطقتين في أول تجربة لاستزراع الحجل المحلي بالتنسيق بين محافظة الغابات وفيدرالية الصيادين بالولاية جاء بالنظر للخصائص الصيدية الهامة والظروف الملائمة التي تتميزان بها، مفيدا بأن الطيور المستزرعة تم جلبها من المشتلة التابعة لمركز الصيد بزرالدة ولاية الجزائر.

وحسب ذات المصدر فإن الهدف الرئيسي من التجربة يتمثل في “معرفة مدى قدرة الطيور التي يتم تربيتها في الأقفاص والمشاتل على التأقلم والعيش في الوسط الطبيعي مما يسمح بحماية هذا النوع من الطيور من الانقراض وتجديد الثروة الصيدية”، مردفا بأن مصالح الغابات تقوم بعملية متابعة دقيقة للمناطق المستزرعة وحمايتها من الصيد العشوائي.

وسيتم تقييم نسبة نجاح التجربة ومدى قدرة الحجل المستزرع على التأقلم مع الوسط الطبيعي خلال شهر فيفري 2020 تزامنا مع فترة وضعه للبيوض وكذا انطلاق مخطط الصيد للسنة الجديدة، حسب رئيس المصلحة نفسها، مشيرا إلى أنه سيتم تسخيرما يفوق 350 صيادا منخرطا في الفيدرالية لمسح 120 هكتارا من المناطق المهيأة للصيد لإحصاء الطرائد من الحجل والبحث عن أماكن تزاوجها.

عبد الغني ق