فرّوا في قبضة الأمن في مطاردة هوليودية

أصدرت النيابة العامة بمجلس قضاء تبسة أمرا بالقبض الدولي في حق عناصر شبكة مختصة في الإتجار غير الشرعي بالأسلحة وتهريبها من تونس وليبيا الى الجزائر عبر منافذ حدودية، وذلك بعدما تمكنوا من الفرار من قبضة المصالح الامنية في مطاردة تمت قبل شهر على الحدود الجزائرية التونسية.

ص.بليدي

أفاد مصدر مطلع لـ”السلام” ان عناصر الشبكة يحملون الجنسية التونسية والليبية وتمكّنوا من الدخول الى التراب التونسي بعد عملية مطاردة امنية على الحدود الجزائرية التونسية والتي مكّنت من توقيف شخصين جزائريين مع حجز عدد من الاسلحة النارية فيما تمكن البقية من الفرار.

وحسب محاضر سماع المتهمين الموقوفين فإنهما ينشطون ضمن شبكة دولية تحترف تهريب الاسلحة خاصة من الصنف الخامس الى الجزائر عبر مسالك حدودية تغيب فيها المراقبة الامنية وتسويقها بعدد من الولايات الشرقية بمبالغ مالية معتبرة.

هذا وأودع المتهمون الموقوفون رهن الحبس المؤقت بتهم الاتجار بالأسلحة بدون رخصة وفي إطار شبكة اجرامية منظمة ذات طابع دولي في انتظار نتائج الانابة القضائية الموجّهة للقضاء التونسي.